screenshot.557.jpg

حصريًا: أُجبرت الأسرة على نقل والدها لمسافة 1700 ميل إلى تركيا لإجراء عملية زرع كبد بعد أن قال أطباء المملكة المتحدة إنه كان مريضًا جدًا لإجراء الجراحة هناك

كان زاهد أنور ، 61 عامًا ، قد بدأ يعاني من مشاكل في الكبد في العام الماضي ، وشُخصت إصابته بفيروس التهاب الكبد بي في فبراير.

بحلول أبريل ، كان مريضًا لدرجة أن الأطباء بدأوا في التفكير في اجراء عملية زرع. لكن حالته ساءت في يونيو.

يقول ابنه حمزة: “قيل لنا إنه في حالة غير ملائمة لاجراء الزراعة. وبحلول يوليو / تموز ، قالوا إنه لم يتبق له سوى القليل من الوقت. ثم دخل في غيبوبة وقالوا انه لن يعيش اكثر من اسبوع واحد”

كان حمزة ، 32 عامًا ، وزوجته زوبرا ، 30 عامًا ، قد بدأوا بالفعل في البحث للعثور على مستشفى يستطيع اجراء عملية زرع لوالده كمتبرع له. حيث يقال موضحا: “بحثنا في كثير البلدان مثل الهند والصين. ثم اتصلنا بمستشفى فلورنس نايتنجيل في اسطنبول.

“لقد طلبوا الاطلاع على تقاريره الطبية وعلاجاته. ثم عادوا وأخبرونا بأن أبي لم يكن لديه الكثير من الوقت. لقد كانت هناك نافذة صغيرة من الامل، وكنا على وشك فقدانه”.

كان السيد زاهد ، صاحب محل ملابس ، من مدينة ليثام سانت أنيس في برطانيا، في غيبوبة لمدة ستة أيام. بعد ان غادر المستشفى في برطانيا , يقول ابنه حمزة إن الأطباء في مستشفى بلاكبول فيكتوريا قالوا رفضوا خروجه بحجة انه كان مريض للغاية.

في الحادي عشر من أغسطس غادر زاهد المستشفى وتم نقله بسيارة إسعاف خاصة إلى مطار مانشستر ، حيث كانت هناك طائرة خاصة على متنها طبيب وممرض في انتظار نقله إلى تركيا.

بعد ثلاثة أيام كان الأب وابنه يخضعان لعملية زرع الكبد في مستشفى فلورنس نايتنجيل في اسطنبول. يقول حمزة : “كانت المستشفى في المملكة المتحدة تحاول العثور على متبرع متوفى أولاً ، لكن في تركيا فأن كل عملية زرع تقريبا هي من متبرع حي.

“العائلات أكبر وأكثر تماسكًا. سأفعل أي شيء لأبي – كنت شريان الحياة الوحيد بالنسبة له. سارعنا إلى إجراء الفحوصات اللازمة وسرعان ما كنا في غرفة العمليات أن نجري العملية “.

في الرابع عشر من أغسطس و في عملية جراحة استغرقت 12 ساعة ، تبرع حمزة لوالده بـ 70% من كبده الذي سيعود إلى الحجم الطبيعي في مدة وجيزة. اوضح قائلاً: “كبد أبي دمر الكامل تقريبا لذا أخذوا فأن الجراحين قاموا بأخذ ماهو أكثر قليلا من المعتاد من حجم كبدي.”

كلفت الرحلة إلى اسطنبول 22 ألف جنيه إسترليني ، والجراحة 60 ألف جنيه إسترليني. وكان القليق من أن يصل المجموع إلى 100000 جنيه إسترليني. تحدث زاهد الراقد في المستشفى في تركيا و هو اب ايضا لابنة تدعى انوم 28 عامًا: “أنا ممتن لرفض عائلتي التخلي عني. كنت سأكون ميتًا إذا كنت انتظرت لفترة أطول. لقد كانوا شجعانًا بمقاومتهم المرض معي “.

وأضاف حمزة والذي يعمل كوكيل العقارات : “نعتقد أن مستشفى NHS مستشفى رائع ، والممرضات والكثير من الأطباء الذين اعتنىوا بأبي كانوا رائعين. لكننا نشعر أن خطأ ما حدث في ادارة حالة والدي الطبية ورعايته “.

وقال متحدث باسم مستشفيات بلاكبول التعليمية NHS Trust, أنه ليس من الممكن مناقشة الحالات الفردية.

قال الدكتور فيل وود ، كبير المسؤولين الطبيين في مستشفيات ليدز التعليمية: “يتبع فريقنا المتخصص المعايير الموضوعة على المستوى الوطني لتحديد المرضى الذين قد يكونون مؤهلين لأجراء عملية الزرع.”

مصدر الخبر: https://www.mirror.co.uk/news/uk-news/family-fly-dad-turkey-liver-22824325


بالضغط على زر تواصل معنا ، يمكنك بسهولة الحصول على رأي طبي ثان وطرح أسئلتك (الإجراءات الطبية ، الاقتباس ، خدمات المساعدة ، إلخ). سيتم الرد على استفساراتك في مدة اقضاها 48 ساعة.





Global reference in healthcare





Global reference in healthcare





+90 850 711 6060


Contact Center

Contact us now if you have a medical need, we will reply swiftly and provide you with a reliable medical opinion.




Group Florence Nightingale Hospitals Ltd UK 2020, all rights reserved.



Group Florence Nightingale Hospitals Ltd UK 2020, all rights reserved.